العراه في نهر اللأردن في البريه و في الكنيسه المسيحيه .
هل كان يوحنا المعمدان بحسب الأناجيل , يقوم بتعمبيد الرجال فقط بمعمودية التوبه لمغفرة الخطايا ؟
الإجابة : كلا
بدليل : ( مرقس 1: 5 ) ( و خرج اليه جميع كورة اليهودية و أهل أورشليم و اعتمدوا جميعهم منه في نهر الأردن معترفين بخطاياهم ) و هذا حدث في منطقة صحراويه ( في البريه ) ,
و تقليد الكنيسه يقول أنهم كانوا يخلعون ملابسهم تماماً و ينزلون في النهر و يغوصون في الماء حتى يغطي رؤوسهم ثم يخرجون أمام الآخرين المنتظرين دورهم ,
و هكذا فعل المسيح , لقول (مرقس 1: 10 )عنه ( و هو صاعد من الماء ) و لذلك يرسمونه في الكنيسة الأرثوذكسيه خاضعاً ليوحنا , بدون ملابس .
و لنفس السبب يتم تعميد الذكور و الإناث , الكبار و الصغار , عراة تماماً , كما ولدتهم أمهاتهم , فالمعمودية هي ( الميلاد الثاني ) كما يقول الكاثوليك و الأرثوذكس .
و الحمد لله على نعمة الإسلام الذي يصون كرامة الإنسان .